أسطورة بقاء 2024

(بسم الله الرحمن الرحيم)

هاأنا بدءت أحبك وكأني طفله صغيره في مهدي 00000000000000 بدءاتها بأنامل أصابعي 000000000

لأحفر صورتي في قلبك 00000 وصوتي في إذنك إلى المدى 000000

وهاأنا أكبر عامآ بعد عام0000 ومازلت على هذا الحال000000

ومازال قلبي الدافئ يرتعش 000 من حرارة شوقي ولهفتي إليك

سأظل ساطعه كمثل: الشمس المحرقه لتحس باأحتراق قلبي على فراقك 0000000000

وكاالقمر: حتى ترئ ضياءه وتتذكر صورتي 000 ومحبتي إليك000

ولكن أين الملتقئ؟؟؟؟؟

تشتاق عيني لتراك وتجلس معك 000000 تشتاق يدي لمن يرافقها عندما نكون معآ 0000

يشتاق لساني لنطق أسمك؟؟؟

ولكن 000 أين أنت0000 وأين أتجاهك لأسلك طريقك؟؟؟

وأتي إليك شوقنآ

ولهفتنآ

وحبنآ

وأصرخ باأسمك 0000 ليذرك العالم معنى حبي إليك

وليعرف الحرمان والمعاناه 00000 ولكن تعطل القلب عن السير ليراك ويسمعك0000 0

حتى أنتهى ألمي زحبي الذي حلمت به في منامي0000000 لأفتح عيني وأرى وسادتي مبلله باالدموع التي

تساقطت من عيني أثناء حلمي الوردي0000 فغمرتني فرحتنآ لاني أنا التي سرت إلى جنب من أحبني على

رغم الجفاء؟؟؟؟

كلمات جميلة
لكن عزيزتي
ارجوا الالتزام بقوانين المدونة
وكتابة عائدية كل خاطرة تنشريها
سلمت
كلمات جميله وحساسه تقبلى خالص شكري
مشكووووره اختي الملكه عالكلمات الرائعه …
والله يعطيك العافيه …
وتقبلي مروري …
,,,,,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.