تخطى إلى المحتوى

الفتاة بالنسبة للشاب

الفتاة بالنسبة للشاب.

مثل الصندوق الجميل المغلق بالقفل…يجذبه شكله ولكنه لا يعرف ما بداخله،فيزداد إصراره على اكتشاف ما بداخل هذا الصندوق…فيحاول الشاب جاهدا فتح هذا الصندوق بشتى الطرق ويظل يحوم حوله باحثا عن المفتاح…فإذا عثر عليه أصبح القفل آنذاك ضعيفا..من السهل فتحه وإظهار ما بداخل الصندوق،أما إذا كان القفل متينا فسيظل الصندوق مغلقا والكنز الذى بداخله محفوظ …

فإلى كل فتاة…حافظى على نفسك ولا تسلمى مفتاح قلبك إلا لمن يستحقك ويستطيع أن يحافظ عليكى ويصونك..حتى لا تخسرى فى النهاية وتندمى فى وقت لا ينفع فيه الندم ….

منقول للافادة

موضوعك رائع يعطيك العافيه

Sent from my SM-N9005 using مدونة عبير mobile app

كلام جميل…وصحيح
لازم ماننسى اننا في زمن كثرت فيه الذئاب
الله يحفظنا ويجيرنا..
صح

اللهم أني أسالك رضاك والجنه والنجاة من النار

كلام صحيح ميه بالميه

Sent from my GT-I9300 using مدونة عبير mobile app

شكرا
يسلمووووو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.