ولدي شقي جدا جدا جدا جدا جدا جدا

السلام عليكم عندي ولدي عمره 6 سنوات يابنات هالانسان جنني شقيييييييييييييي جدا فيه شقاوة اشهد ان لا اله الا الله والله ملقوف جدا مشكلتي الحين زوجي مسافر وبيرجع بعد شهر وانا لحالي انا وياه دايم يتضارب مع الناس مثلن نروح لبيت اهلي يروح عند اولاد وبنات اختي واخواني يضربهم وياخذ العابهم ويكسرهم انا انحرج قدامهم وطفشتت كل شوي اعتذر منهم مثلن امي اذا تبي تبوسه تشيله يفرسها ويصيح وانقلعي ياكلبة ياحيوانة ياكذا يعني كلام استغفرالله بس اهلي قالو اذا بتجين لاتجبينه معك خليه مع جدته ام زوجي والله يابناات لم نروح السوق مثلا اشتري اشياء وربي يطيح الملابس كلها واذا شااف عيال في السوق يجي ويضاربهم الا وانا امسكه بالقوة انا ماعاد صرت انزل سوق بسبب انه يتضارب مع الناس ويرمي الملابس ويسب العامل الي يبيع لسانه قليل فيه شقييي ضربته مانفع حبسته مانفع زعلت منه مانفع حتى انا اذا ابي امسكة يتفل علي ويرفسني وانقلعي كلي تبن كلي زق وكلام والله فيه شقاوة في المدرسة لو تشوفونة مهاوشات ومضاربات والله زوجي يقولي المعلم حقه يقول ان ولدي قاعد يشتم المعلمين والمدير بكلام بذيى ويرفسهم باقوى ماعنده ويسبه ويخرب عليه حصته المعلم يقول ضربته مانفع يبكي ويتهاوش ويسبني كلام بذيىى وهو بذا السن اجل شلون لو كبر وش اسوي ؟ ممكن راح يجيني القولون بسببه

ليش كدابة والله في صغار متله
بنت خالتي لما كانت صغيرة كانت متله والله كنا نخاف علي اختي الصغيرة منها لان الكبير مايسلم منها اكتر من مرة بسلم عليه تمسك شعري بقوة
علي ان ابوه وامه كانت معاملتهم لبعض وليها جيدة بس البنت كانت متل الولد
وكان السبب ممكن اولاد وبنات عمها لسانهم متبري منهم فكانت تقلدهم
بس هلا عمرها 11 سنة والله البنت تغيرت 180 درجة
ونصيحتي لك انك تشوفي ابنك مين يقلد ومع مين يلعب

سلام

سيدتي بإختصار ولدك ينقصه ( حنان والكثير من الحزم)
في البداية أنت تقولين أنك جربت معه كل الأساليب والطرق ولكنها لم تنفع معه ابدا..هل تعلمين لماذا ؟؟؟
لأنك تستخدمين معه أيضا اسلوب لايناسب عمره ابدا هو الصراخ وربما أيضا الكثير من الدعوات عليه وأيضا العقاب بطريقة قاسية عليه
ف هذا يعني أنك ووالده من أوصلتم تلك الحالة الى هذا الحد..
المشكلة اننا نحن الأباء نتبع نفس أسلوب تربية ابائنا وهذا ايضا أكبر غلط..ولاأقصد أن والدينا ربونا بطريقة غلط بالطبع لاااا
ولكن لكل زمان جيل مختلف ويحتاج الى تربية مختلفة
وولدك سيدتي من نوع الطفل الحركي ..فهذا يعني انه طفل ذكي لدرجة كبيرة ..فنمي فيه هذا الشيء ولاتمحي شخصيته بأسلوبك القاسي
وأشكري ربك على تلك النعمة التي وهبك اياها
كما أن أمة الاسلام تحتاج أيضا إلى رجال بعقول كبيرة ..(فتعاملوا مع أطفالكم على انهم قادة وليسوا ناسا عادين)
ولكن هنا لدي سوأل بسيط( كيف تعاملك انت وزوجك مع بعضكم البعض)؟؟
هل الإحترام متبادل بينكم؟؟
هل زوجك سليط اللسان معك أو مع من هم حولة؟؟
كيف نبرة صوتك انت وزوجك معا ؟؟ هل منخفضة أم عالية ؟؟
كل تلك الاشياء سيدتي تؤثر على ولدكم من ناحية الادب والاخلاق وأيضا الشغابة
يعني كف تريدين ولد هادئ وانتم من يجب أن تتعلموا الهدوء قبله
وكيف تريدوننه يكون مؤدب ولايسب وانتم من يجب أن تتعلموا كيف توقفون سباتكم ولعناتكم سواء مع نفسكم أم مع من هم حولكم
فهذا الولد هو خلاصة كل شيء يدور حوله لذالك إبدؤو بأنفسكم أولا ثم بتلك الضحية التي بتم تشكون منها
ثانيا إعلمي ان الأمر لم يفت يعني أنك قادرة على تغير نفسك وزوجك ثم ولدك …( ولكن )
أسلوب الصريخ لاتستخدميه معه أبدا مهما فعل أو كسر أوضرب فقط بصوت هادئ جدا أطلبي منه هو أن يعتذر وليس انت من يعتذر
2- إستخدمي معه اسلوب الكلام في كل وقت انت ووالده خاصة أثناء تسوقك أمسكيه من يده وتحدثي معه إسأليه ودعيه هو يجاوبك
ولاتقطعي الكلام حتى تخرجي من المكان الذي دخلتيه
3- خذي رأيه في كل شيء كمثل مارأيك حبيبي نأخذ هذا أو هذا؟؟
أيهما أفضل هذا أو هذا؟؟
هكذا دعيه يشعر أنه انسان وليس مخلوق مزعج فقط
4- ربيه ولاتدعيه يربيك…بمعنى
اجلسي انت ووالده واتفقا على أسلوب معين ووضعوا قوانين معينة وطبقاها معا فلا أحد منكم يتركها تحت أي ظرف كان ابدا
ومهما بلغ به الصريخ والحزن لاتتنازلا عن تلك الشروط ابدا…( شرط ) أن تكون تلك الشروط تتناسب مع سنه
بمعنى أنه لايمكنكم أن تمنعوه من الحركة وفي الاصل أنه طفل حركي ولكن بإمكانكم تعلموه كيف يتعامل بأدب ويتحدث بأدب ويعتذر إن أخطأ
ويصلح كل ماأفسد هو بنفسه وليس انتم من يصلحون بعده
5- لاترفعي نبرة صوتك معه ابدا ولاتسبي ولاتدعي عليه
فقط تعاملي معه بنفس الطريقة التي تتمنين أن يتعامل هو معك أو مع أي احد بها
6-وبما انه ولد وليس بنت إجعلي والده يقضي أكبر الوقت مع والده
7- (القليل من النقود الكثير من الحنان) يعني قللي من كثرة طلباته فليس كل مايتمناه يجده حاضرا امامه علميه وأسمعيه كلمة لاااا حتى يعرف أن في الحياة توجد هذه الكلمة..ولكن أعطيه الكثير من حنانك مقابل التربية

وأخيرا تذكري دوما أنه نعمه وليس إبتلاء فأحسني تربيته في صغره سيحسن هو تعامله معك في كبرك
دعيني سيدتي…
هنا أسرد لك تلك القصة البسيطة( في أحد الأيام وجدت أن أحد طلابي عصبي بدرجة عجيبة وهو طفل لايتجاوز الخامسة من عمره
فإن فعلت له أي شيء يرميني بكل ماهو أمامه من كرسي وطاولة وأحذية
إحترت في طريقة تعاملي معه كنت أفكر كيف أجعله يهدأ وكلما إقتربت منه كان ينفر مني ويضربني ولكني لم أيئس ابدا في البداية كنت كلما رأيت عصبيته هاجت حملته وأتركه يضربني الى أن يهدأ ولكني كنت أحاول أن أضمه حتى يشعر بأنه مع إنسانة تشبه والدته تماما ولها نفس الحنان
وطبعا هو يظل يصرخ ويصرخ حتى يهدأ ورغم محاولتي في تهدئته كان يرفض…ويرفض أيضا كل أنواع الحلوى
ولكن مع مرور الايام هدأ وبمجرد أن أحمله وأضمه يسكت ويبتسم والأن يأتي ويقبلني ويضمني كلما أغضبه شيء
هكذا هم الأطفال فقط يحتاجون الى حنان وحزم )..هذا وانا أكون معه فقط ساعات بسيطه
فلاتدعيه ينفذ كل مايريده هو بل كلما تريدينه انت ولكن بعقل ومع الايام سيتغير ولكن ببطئ شديد فلا تيأسي من ذاك البطئ ابدا
( تقبلي مروري وشرحي المطول) أعانك الله على تربية ابنائك التربية الصالحة

يا كثرهم الجن اللي عندنا الجيريا

الطفل إذا كان شقي وهو صغير لا يمكن تغيرينه أبدا , يكبر ويعقل !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.